Aps-Ouest-Infos
http://localhost/aps-ouest/spip.php?article2507
وهران: افتتاح مؤتمر مجمع الفقه الإسلامي
الخميس, 13 أيلول (سبتمبر) 2012
/ bidi

وهران - افتتحت اليوم الخميس بمركز الاتفاقيات "محمد بن أحمد" لوهران أشغال الدورة العشرين لمؤتمر مجمع الفقه الإسلامي الدولي بحضور ازيد من 100 مشارك من علماء دين وخبراء من العالم الاسلامي وكذا الكثير من المدعويين من الأئمة والعلماء من الجزائر.

وقد أشرف على افتتاح أشغال هذه الدورة التي تنظم لأول مرة بالجزائر وإفريقيا وزير الشؤون الدينية والأوقاف السيد بوعبد الله غلام الله الذي أبرز بالمناسبة دور مجمع الفقه الاسلامي الدولي في اثراء الفقه الاسلامي باستنارة من القرآن الكريم والسنة النبوية.

وأشار الوزير الى عظمة مسئولية العلماء في تحديد للامة امور دينها في هذا العصر المتميز بكثير من الضغوطات والاستلاب الفكري.

كما تدخل في الجلسة الافتتاحية لهذا اللقاء العلمي كل من الأمين العام لمجمع الفقه الاسلامي الاستاذ احمد خالد بابكر ورئيس المجمع الدكتور صالح بن عبدالله بن حميد والامين العام لمنظمة التعاون الاسلامي الاستاذ الكتور اكمال الدين احسان اغلي الذين عبروا عن شكرهم لاستضافة الجزائر لهذه الدورة متطرقين الى دور مجمع الفقه الاسلامي في استصدار الفتاوي.

و كان وزير الشؤون الدينية و الأوقاف السيد بو عبد الله غلام الله قد نشط مساء امس الاربعاء ندوة صحفية مشتركة مع أمين عام مجمع الفقه الاسلامي الدولي قال فيها أن الجزائر ’’لها مرجعية دينية من العشرة علماء الذين قدموا من المدينة المنورة و أقاموا بالجزائر و المغرب العربي’’.

وأشار إلى أن كتب الفقه الاسلامي التي تركها علماء الجزائر مثل نوازل مازونة كلها مرجعيات غير أن البعض يجهل هذه المرجعية الدينة.

و تطرق الى موضوع الاجتهاد مبرزا انه "لم يعد فردي يقوم به فرد واحد لا في الجزائر ولا في بلد اخر و انما ينبغي في الاجتهاد ان يتم استخراج الاحكام التي يطبقها المسلمون في العالم المستنبطة و المتفق عليها من علماء المسلمين بما في ذلك علماء الجاليات المسلمة".

و للإشارة تتناول الدورة العشرين لمؤتمر مجمع الفقه الاسلامي التي افتتحت اليوم بوهران و التي تدوم الى غاية 18 سبتمبر الجاري تسعة محاور تتعلق "بأحكام الإعسار في الشريعة ألإسلامية" و "التأمين التعاوني ألإسلامي" و "عقود الصيانة" و "الصكوك الاسلامية" و "حقوق المسجون في الفقه الإسلامي" و "الإثبات بالقرائن والإمارات أو المستجدات" إلى جانب "الوراثة و الهندسة الوراثية و الجينوم البشري الجيني" و "زرع الأعضاء البشرية "و "الأحكام و الضوابط الشرعية".